مبارك عن أمن الدولة: «ماجتليش تقارير عن أحداث تونس»

الرئيس الأسبق: كانوا بيضربوا في رجال الشرطة ويموتوهم فى رفح والعريش ضربوا أمن الدولة، والشيخ زويد وبعد كده بهدلوا أقسام الشرطة وهمّ ماشيين في السكة وقتلوا ناسها
تحرير:محمد الأشموني ٢٦ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠١:٣٩ م
تواصل محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، سماع شهادة الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، فى محاكمة الرئيس الأسبق محمد مرسي وقيادات جماعة الإخوان، في القضية المعروفة إعلاميًّا بـ"اقتحام السجون"، على خلفية اتهامهم بالتخطيط لارتكاب أعمال عدائية واقتحام السجون، إبان أحداث ثورة يناير المجيدة. ويدلى مبارك بشهادته وهو جالس على كرسي، بعدما أثبتت المحكمة أنه طاعن فى السن، ولا يقوى على الإدلاء بشهادته واقفًا، وكان نجله علاء يقف على مقربة منه.
س- من هم الـ800 الذين اقتحموا الحدود؟ ج- ناس من حماس. س- من الذي سهل لهم الدخول إلى مصر؟ ناس من شمال سيناء ومش عارف مين. س- ما الهدف الذي تسللوا بسببه؟  ج- لتزويد الفوضى في البلد، وتعاونوا مع الإخوان المسلمين اللي موجودين. س- الفوضى اللي بدأت إمتى؟ 25 يناير وعلشان يعاونوا الإخوان. - وكيف وافقت