معاقبة مسؤول بالنقل النهري حرم موظفا من عمله

تحرير:محمد رشدي ٢٧ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٥:٣٨ م
عاقبت المحكمة التأديبية لمستوى الإدارة العليا بمجلس الدولة، مدير عام الشئون الإدارية بالهيئة العامة للنقل النهرى، بعقوبة اللوم، وذلك لاتهامه بمخالفة التعليمات والأوامر الصادرة من الجهات الرئاسية، وعدم تنفيذ قرار الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، الذي أوصى بأحقية أحد الموظفين في شغل وظيفة رئيس التفتيش الإداري بالهيئة، ما ترتب عليه حرمان الموظف من شغله هذه الوظيفة. صدر الحكم برئاسة المستشار محمد ضياء الدين، نائب رئيس مجلس الدولة، وسكرتارية محمد حسن وجابر محمد.
أكدت المحكمة في أسباب حكمها، أن المتهم بصفته مدير عام بالنقل النهرى، خالف التعليمات المنصوص عليها وقانون الخدمة المدينة، ولم يؤد العمل المنوط به بدقة، من خلال مخالفته قرار الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة خلال عام 2016 و 2017، الذي أوصى بشغل الموظف لمنصب رئيس التفتيش الإدارى. وأضافت أنه تقاعس عن تنفيذ