ماذا يُخبئ روبرت مولر للرئيس الأمريكي في 2019؟

العديد من القضايا الساخنة ستكون في انتظار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال 2019، إلا أن ما يجب أن يخشى منه حقا، هو تحقيق المحقق الخاص روبرت مولر.
تحرير:أحمد سليمان ٢٨ ديسمبر ٢٠١٨ - ١١:٠٩ ص
بعد عامين من تولي دونالد ترامب رئاسة الولايات المتحدة، شهدت البلاد مجموعة من الصراعات الداخلية الساخنة، ومن المتوقع أن يستمر ذلك في عام 2019، أحد جوانب المعركة ستكون في الكونجرس، حيث يقول الديمقراطيون إنهم سيستغلون سيطرتهم على مجلس النواب للتحقيق مع ترامب وزمرته، بالإضافة لذلك، ستبدأ معركة الانتخابات التمهيدية لانتخابات الرئاسة 2020، حيث يستعد عدد من الديمقراطيين، وربما بعض الجمهوريين، للتنافس ليحلوا محل ترامب، ولكن ربما يطغى على كل ذلك تحقيق المحقق الخاص روبرت مولر في التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية 2016، والتواطؤ بين حملة ترامب وموسكو.
وأشارت مجلة "الجارديان" البريطانية، إلى أنه من المتوقع أن يكشف مولر، في العام الجديد، عن جوانب جديدة ومهمة في تحقيقاته، والتي قد تنتهي باستهداف ترامب نفسه بشكل مباشر. وحذر عدد من الخبراء والمراقبين من أن ما يُعده مولر للرئيس الأمريكي غير معروف حتى الآن، لأن فريقه لا يسرب المعلومات الخاصة بالتحقيق، وهو