هل دخل تشكيل الحكومة اللبنانية المراحل النهائية؟

مراقبون يرون أن اتصالات تشكيل الحكومة اللبنانية غير متوقفة، خصوصا بين المدير العام للأمن العام، اللواء عباس إبراهيم، ورئيس «التيار الوطني الحر» وزير الخارجية، جبران باسيل
تحرير:وفاء بسيوني ٢٩ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٣:٣٧ م
رغم الانعكاسات السلبية لأزمة تشكيل الحكومة اللبنانية على الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في لبنان، يبدو أن تلك الأزمة دخلت في نفق مظلم وحالة جديدة من الجمود مع تعثر المبادرة الرئاسية للتشكيل الوزاري وتوقف المشاورات والاتصالات لحل أزمتي تمثيل اللقاء التشاوري ومسألة تبديل الحقائب، فلم تخفِ مصادر القصر الجمهوري أن هناك توقفا للاتصالات، بعد الشروط المتبادلة، وتبادل الاتهامات بالتعطيل، وبسبب عطلة الأعياد التي ستستمر حتى الأربعاء المقبل، وهناك توجه لإحياء المبادرة الرئاسية لحل الأزمة الحكومية، بعد أعياد رأس السنة الجديدة.
في الوقت الذي توقفت فيه مشاورات التشكيل مؤقتا، أكد الرئيس اللبناني ميشال عون، أن تشكيل الحكومة بات أسرع من المتوقع، موضحا أن "هذا التشكيل يتطلب في لبنان بعض الوقت لأن النظام اللبناني توافقي ويوجب إشراك الجميع في حكومة الوحدة الوطنية العتيدة". هل يتأثر اقتصاد لبنان بالعقوبات الأمريكية على إيران؟ وشدد