البابا تواضروس: نصلي إلى الله أن يحفظ وطننا

٢٩ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٦:٣٠ م
أدانت الكنيسة القبطية المصرية الأرثوذكسية، برئاسة قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، الحادث الذي استهدف حافلة السائحين بالمريوطية أمس الجمعة، وتقدم الكنيسة العزاء لكل أسر الضحايا وتصلي من أجل المصابين. وأكدت الكنيسة، تضامنها مع كافة القوى الوطنية في التصدي للإرهاب الغاشم، مع العمل على بذل كل جهد من أجل التنمية والنهوض بالوطن من أجل بلادنا العزيزة في حاضرها ومستقبلها. وتابعت: «نصلي إلى الله أن يحفظ وطننا الغالي من كل شر وأن يعيد مرتكبي الجرائم الإرهابية إلى وعيهم وإنسانيتهم حفظًا للأوطان وبناءً للإنسان».
أمس الجمعة، أعلن النائب العام المستشار نبيل صادق، أن حادث المريوطية الإرهابي، الذي استهدف أتوبيسًا سياحيًا، أسفر عن وفاة 4 أشخاص، بينهم 3 سائحين والمرشد السياحي المرافق لهم ويحمل الجنسية المصرية. (للتفاصيل) كان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قد صرح مساء اليوم، إنه تم التواصل مع سفارة فيتنام