اختراق جدران العزلة.. ترجمة الخطب للصم والبكم في قنا

المحافظ وافق على الفكرة أمام ديوان المحافظة.. و25 شخصا من الصم والبكم حضروا الخطبة الأولى.. ومطالب بتعميمها على مستوى مراكز المحافظة وفريق متطوعين لتغطية كافة المساجد
تحرير:إسلام نبيل ٣٠ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٣:٥٨ م
جدران العزلة قد حان لها أن تهدم، بعد الخطوة الطيبة التى أقدم عليها المسؤولون فى محافظة قنا، بتخصيص مترجمين إشارة للصم والبكم لفهم مضمون خطب الجمعة، المحافظة الجنوبية شهدت الجمعة الماضية، ترجمة أول خطبة، إلي لغة الإشارة، بعدما تقدمت أسماء رمزي، عضو المجلس القومي للمرأة بمحافظة قنا عن ذوي الإعاقة، بطلب لتوفير مترجم أثناء الصلاة، بحضور اللواء عبد الحميد الهجان، محافظ قنا، وقيادات المحافظة بمسجد ناصر بوسط المدينة. وقالت عضو المجلس، إنها مسؤولة عن كرسي الإعاقة، وهي لجنة خاصة، هدفها الاهتمام بذوي الاحتياجات في المحافظات.
وتابعت رمزي في حديثها لـ"التحرير"، أن البداية كانت عندما شاركت في حملة "لأني رجل - أساعد مراتي في البيت أساعد أمي وأساعد ولادي" وهي كانت بداية تفكيري في تقديم طلب لمحافظ قنا، بتطبيق فكرة ترجمة خطبة الجمعة بلغة الإشارة للصم والبكم بمساجد المحافظة.  وأضافت، أن فئة الصم والبكم ضعيفون في القراءة والكتابة،