تأييد حبس أمل فتحى سنتين في بث أخبار كاذبة

تحرير:إيهاب عمران ٣٠ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٧:٢٥ م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
قررت محكمة جنح الاستئناف المعادي، اليوم الأحد، تأييد حبس أمل فتحي المدير التنفيذي للمفوضية المصرية للحقوق والحريات في القضية رقم 7991 لسنة 2017، بالحبس سنتين وغرامة 10 آلاف جنيه وكفالة 20 ألف جنيه، بعد رفض الاستئناف المقدم منها. كما نسبت النيابة إلى أمل فتحي في بث أخبار كاذبة والتحريض على قلب نظام الحكم، حيث قام قاضي المعارضات بمحكمة جنوب القاهرة، في وقت سابق، أيد قرار إخلاء سبيل أمل فتحي، المدير التنفيذي للمفوضية المصرية للحقوق والحريات بكفالة 10 آلاف جنيه في القضية.
كما يذكر أن "أمل" أخلي سبيلها بتدابير احترازية بقضية أخرى، ونسبت لها نيابة أمن الدولة، اتهامات بالانضمام لجماعة إرهابية مع علمه بأغراضها، واستخدام موقع على شبكة المعلومات الدولية لنشر أفكار تدعو لارتكاب أعمال إرهابية، وإذاعتها عمدا أخبارا وإشاعات كاذبة من شأنها تكدير الأمن العام وإلحاق الضرر بالمصلحة