البنك المركزي السوداني يتخذ قرارا لاحتواء الاحتجاجات

تحرير:وكالات ٠٢ يناير ٢٠١٩ - ٠٩:٤٧ ص
سلسلة خطوات متسارعة تتخذها حكومة الخرطوم، في محاولة لامتصاص الغضب الشعبي والسيطرة على الاحتجاجات التي تشهدها البلاد مؤخرا، بسبب تدهور أحوال المهيشة، أخرها إعلان البنك المركزي السوداني، اليوم الأربعاء، سياسات جديدة لعام 2019، تهدف إلى تحقيق الاستقرار النقدي والمالي وكبح جماح التضخم واستقرار المستوى العام للأسعار وسعر الصرف، وتعزيز الثقة بالجهاز المصرفي، للنزول بمتوسط المعدل السنوي للتضخم، ليصبح في حدود 27,1%، وتحقيق معدل نمو في الناتج المحلي الإجمالي للبلاد في حدود 5.1% مع استهداف معدل عرض النقود في حدود 36%، وفقًا لما ذكرته سبوتنيك.
وأرجع محمد خير الزبير محافظ البنك المركزي السوداني، «مشكلة شح السيولة النقدية في المصارف إلى تدهور قيمة الجنيه السوداني أمام العملات الأجنبية، ووعد بطرح فئات نقدية جديدة لتجاوز الأزمة بحلول شهر أبريل المقبل». وقال المحافظ، إن أهم سياسات البنك للعام 2019 اشتملت على توجيه المصارف لتمويل القطاعات