لماذا يسعى العراق لإخراج العبادي من المنطقة الخضراء؟

عبدالمهدي الذي يقود حكومة منقوصة ويحيط بها القلق وليس لديها غطاء برلماني واضح، يخشى أن يستخدم العبادي مقراته في المنطقة الخضراء لبناء حراك سياسي.
تحرير:وفاء بسيوني ٠٢ يناير ٢٠١٩ - ١٢:٤٨ م
يبدو أن الحكومة العراقية تعمل على إخراج رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي من المنطقة الخضراء وسط العاصمة بغداد، بعد الموقف غير المألوف الذي تعرض له العبادي، حينما قامت قوات الحماية الخاصة برئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، باقتحام منزل رئيس الوزراء السابق. تأتي تلك الخطوة رغم تسليم العبادي بشكل سلمي منزلين للضيافة، وبقي منزل سكناه وفيه بعض الأغراض، وكانت حمايته تنوي نقل الأغراض لتسليم المنزل نهائيا، لكن القوات العراقية استبقت تلك الخطوة وقامت باقتحام المنزل دون أي مقدمات.
وقام مسؤول حماية عبد المهدي بمنع حراس نظيره السابق من إخراج متعلقاته من المنزل. وبعد الواقعة لم يصدر أي توضيح رسمي بشأن الحادثة من مكتب رئيس الوزراء، إلا أن هناك روايتان حول تلك الواقعة. القيادي في ائتلاف النصر الذي يقوده العبادي علي السنيد، كشف عن ما وصفه بـ"اعتداء مسؤول حماية رئيس الوزراء عادل عبد