الأشرار يتحدون في Glass..بروس ويليس يعود بعد 18 عاما

يتوقع الجمهور أن يشهد Glass مفاجأة من العيار الثقيل، منها موت أكثر من بطل خارق في الفيلم الذي يصدر يوم 18 يناير بدور العرض، ويتناول محاولة أشرار الهروب من مصحة نفسية.
تحرير:حليمة الشرباصي ٠٢ يناير ٢٠١٩ - ٠٩:١٠ م
منذ أكثر من 18 عاما، اتحد الممثلان بروس ويليس وصامويل إل جاكسون لتقديم فيلم عن الأبطال الخارقين بقيادة المخرج ذي الأصول الهندية إم نايت شالامان، وتمكن ثلاثتهما من صنع معجزة في عالم السينما، في زمن لم تشتهر فيه بعد شركتا مارفل ودي سي تمكن "شالامان" من أن يصنع فيلما عن الأبطال الخارقين شعبية كبيرة ومقتربًا من حيز الـ200 مليون دولار عالميًا بعد عرضه، الأمر الذي حمس شالامان لتقديم جزء ثاني لكن عملية البحث عن تتمة للقصة استغرقت أكثر من 10 أعوام وأخيرًا صدر Split عام 2016 وأعلن شالامان عن جزء ثالث بعنوان Glass في 2019.
جاء تتابع قصص "شالامان" التي اعتبرها النقاد في نفس مستوى قصص مارفل المصور ليشكل مفاجأة سارة للجمهور، الذي لم يصدق أن المخرج سيمنحهم تتمة أخيرًا للقصص التي تابعوها على مدار 20 عامًا تقريبًا، خاصةً أن الجزء الثالث سوف يشهد امتزاج أبطال قدام بالجيل الأحدث، إذ يجتمع الممثل صامويل إل جاكسون وبروس ويليس لأول