أبو مازن يعتزم إلغاء «أوسلو»: صفقة القرن «خلصت»

٠٤ يناير ٢٠١٩ - ١١:٥٢ م
"القضية الفلسطينية تمر بصعوبات بالغة، ومشاكل مستعصية، مع 3 جهات هي أمريكا وإسرائيل وحماس.. والسلطة الفلسطينية لن تستسلم حتى لو وصل الأمر إلى إلغاء اتفاقية أوسلو"، هكذا صرح الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن" خلال لقائه عددًا من الكتاب والمفكرين مساء الجمعة، بمقر إقامته بالقاهرة، مضيفا: "صفقة القرن «خلصت»، ولا يوجد أي شيء يمكن التفاوض عليه بعد إعلان أمريكا القدس عاصمة لإسرائيل، وقد منعت المسئولين الفلسطينيين من التواصل مع أي مسئول أمريكي خلال الفترة الماضية".
وأوضح "أبو مازن"، أن حل القضية الفلسطينية لن يتم إلا على ثلاثة مسارات، سياسي واقتصادي وأمني، ولا يمكن القبول بمسار منفصل عن الآخرين، مشيرا إلى أنه التقى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب 4 مرات، كان آخرها في نيويورك، وطالبه بحل الدولتين، ووافق الأخير على طلبه، متابعا: «بعد أسبوعين من هذا اللقاء، أعلن