رسالة بومبيو من القاهرة تحمل الطمأنة لحلفاء واشنطن

يسافر وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في مهمة لطمأنة العديد من الحلفاء لواشنطن في منطقة الشرق الأوسط.. بشأن سحب قوات أمريكا من سوريا والدور الإيراني بالمنطقة
تحرير:محمود نبيل ٠٥ يناير ٢٠١٩ - ١٠:٠٢ ص
على الرغم من الأزمات السياسية التي تُلم بالإدارة الأمريكية في الوقت الحالي، فإن اهتمام الرئيس دونالد ترامب ووزير الخارجية مايك بومبيو بالشرق الأوسط لا يزال يأتي على رأس قائمة الأولويات الخاصة بالأهداف السياسية لواشنطن. وخلال النصف الثاني من الولاية الرئاسية لترامب، تسعى إدارته لوضع اللمسات النهائية لخطط التضييق السياسي على إيران، بعد أن رسم الرئيس الأمريكي خطوطها العريضة على مدى العامين الماضيين، وهو الأمر الذي سيكون محور زيارة بومبيو المنتظرة لمنطقة الشرق الأوسط.
جولة بومبيو التي ستتضمن زيارات لثماني دول عربية، هي: الأردن، مصر، السعودية، الإمارات، البحرين، قطر، عُمان، الكويت، ستمتد لمدة أسبوع واحد فقط، وهي تهدف لطمأنة حلفاء الولايات المتحدة في الشرق الأوسط بشأن وجودها السياسي والعسكري بالمنطقة. تهديدات إيران حسب صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، فإن بومبيو سيكون