عيد الميلاد.. دعوات لتوحيد موعد الاحتفال بلا إجابة

تحرير:بيتر مجدي ٠٦ يناير ٢٠١٩ - ١١:٠٠ ص
قبل أسبوعين من احتفالهم بعيد الميلاد، طالب مجموعة من المواطنين المصريين المسيحيين الكاثوليك، اعتبار يوم 25 ديسمبر، الموافق عيد الميلاد بالتقويم الجريجوري، أن يكون إجازة رسمية بمصر، ومنذ عدة أعوام طالب مجموعة من المصريين المهاجرين في أوروبا وأمريكا الشمالية، بتوحيد موعد الاحتفال بعيدي الميلاد والقيامة، حيث تختلف المواعيد بين الكنيسة القبطية الأرثوذكسية ومعها بعض الكنائس وبين الكنيسة الكاثوليكية، وقدم البابا تواضروس الثاني مقترحا بتوحيد موعد الاحتفال بعيد القيامة، وفي هذا الملف تستعرض «التحرير»، متى بدأت الانقسامات واختلاف موعد عيد الميلاد.
يعاني المواطنون المصريون المهاجرون، بسبب اختلاف موعد العيد، حيث تحتفل الكنائس الغربية يوم 25 ديسمبر وتنتهي الإجازة يوم 6 يناير، الموافق ليلة العيد وفق التقويم المصري، ما يجعلهم يعودون للدراسة والعمل في وقت احتفال كنيستهم. (اقرأ أيضا: مصريون كاثوليك يطالبون بـ«25 ديسمبر» إجازة رسمية) يستعرض