160 شهيدا و327 مصابا.. 8 سنوات عنف ضد الكنائس

في الإسكندرية وقع انفجار مدو عشية احتفالات رأس السنة في 1 يناير عام 2011 داخل كنيسة القديسين.. وأمس السبت تم استهداف كنيسة أبو سيفين بالقاهرة
تحرير:إسلام الشاذلي ٠٦ يناير ٢٠١٩ - ٠٨:٠٠ ص
لم يكن الرائد مصطفى عبيد، الضابط بقسم المفرقعات بقوات الحماية المدنية، هو الضحية الأولى للجماعات المتطرفة والتكفيرية خلال احتفالات الأقباط بعيد الميلاد من كل عام، ولكن الواقعة أعادت للأذهان الجرائم الإرهابية التي تعرضت لها الكنائس واستهداف الأقباط خلال السنوات الأخيرة، منذ الإطاحة بجماعة الإخوان من سدة الحكم. وشهدت عزبة الهجانة التابعة لمدينة نصر، وقوع انفجار مدو قرب كنيسة السيدة العذراء وأبو سيفين أسفرت عن سقوط ضحايا إلى جانب إبطال مفعول عبوتين.
وفيما يلي أهم الهجمات التي استهدفت الكنائس في مصر خلال 8 سنوات مضت: في منطقة سيدي بشر بمدينة الإسكندرية، وقع انفجار مدو عشية احتفالات رأس السنة في 1 يناير عام 2011، داخل كنيسة القديسين، ما أسفر عن استشهاد 23 شخصًا، وإصابة 97 آخرين، بحسب مصادر رسمية. في شهر 20 أكتوبر عام 2013، أطلق مسلحون متشددون النار