احتجاجات السودان تتجه نحو القصر.. والبشير: لن أتنحى

يمر السودان بأزمة اقتصادية خانقة أدت إلى تفجر احتجاجات شعبية راح ضحيتها 19 شخصا بحسب إحصائيات حكومية واندلعت الاحتجاجات في عدة مدن سودانية بسبب شح الخبز
تحرير:فاطمة واصل ٠٦ يناير ٢٠١٩ - ١١:٥٢ ص
«تذكروا في هذا اليوم كل الشهداء، تذكروا الشهداء في دارفور والجنوب والنيل الأزرق وكردفان وأمري والمناصير والبحر الأحمر وكسلا والجامعات والشوارع، طيلة 30 عاما، تذكروا الإذلال الذي أذله النظام للوطن والشعب، تذكروا شل النقابات المهنية وهلهلة الحياة السياسية الحزبية، تذكروا الأموال التي سرقها النظام من البلد وصدرها للخارج ظنا منه أنها ستحميه، تذكروا كل هذا واغضبوا، سنغضب يا وطني لنا، لك، للصغار القادمين، وسنخرج غدا للشوارع شاهرين هتافنا».. هذا نص البيان، الذي أصدره تجمع المهنيين السودانيين لتحفيز المواطنين للخروج نحو القصر الجمهوري، اليوم الأحد.
وأعلن تجمع المهنيين السودانيين، عن مسيرتين حاشدتين اليوم الأحد لتسليم مذكرة إلى القصر الرئاسي، ويوم الأربعاء المقبل لتسليم مذكرة أخرى إلى البرلمان، وكلتاهما تطالب بتنحي الرئيس عمر البشير عن الحكم.منع الكتابةوقع 22 حزبا سودانيا غالبيتها مشاركة في الحكومة، الأسبوع الماضي، على مذكرة رفعتها، للبشير، للمطالبة