بعد محاولة اغتياله.. دي نيرو مستمر في مهاجمة ترامب

النجم روبرت دي نيرو تحدث لصحيفة الجارديان البريطانية عن أسباب خلافه مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وقناعاته السياسية، وهل يرفض أو يقبل أداء شخصية ترامب في عمل فني؟
تحرير:حليمة الشرباصي ٠٨ يناير ٢٠١٩ - ٠٦:٠٠ م
روبرت دي نيرو
روبرت دي نيرو
في شركته الخاصة الممتلئة بصور النجوم، جلس الممثل والمخرج الأمريكي صاحب الجذور الإيطالية روبرت دي نيرو؛ ليتحدث عن محاولة الاغتيال التي تعرض لها مؤخرًا بسبب هجومه المتواصل على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إذ تسببت خطاباته المتكررة في المحافل السينمائية التي ينتقد فيها سياسات ترامب في أن تضعه في قائمة اغتيالات واحد من أكبر أنصار ترامب، إلى جانب الرئيس السابق باراك أوباما، ووزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون، ورغم هول التجربة، فإنها لم تترك أثرا على دي نيرو، فما زالت تصريحاته النارية مستمرة، وآخرها وصفه ترامب بالعنصري في حواره لـ"الجارديان".
كانت البداية بإرسال "طرد" مثير للريبة لشركة "دي نيرو" للإنتاج السينمائي في تمام الساعة الخامسة صباحًا، وبعد اشتباه الأمن في "الطرد"، استدعوا الشرطة ليكتشفوا وجود قنبلة قام سيزار سايوك، لاعب كمال الأجسام، بدسها فيه، وقد أرسل 12 طردا آخر مماثلا إلى "أعداء" ترامب، بحسب اعترافاته للشرطة، التي ألقت القبض