عضو الصحفيين يرفض مناقشة لائحة الجزاءات: ضد الدستور

انسحاب محمد سعد عبد الحفيظ عضو مجلس نقابة الصحفيين من اجتماع مجلس النقابة لرفضه مناقشة لائحة جزاءات المجلس الاعلى للاعلام معتبرا ان مجرد مناقشتها هو اعتراف بالجريمة
تحرير:خالد وربي ٠٨ يناير ٢٠١٩ - ٠٦:٢٦ م
محمد سعد عبد الحفيظ عضو مجلس نقابة الصحفيين
محمد سعد عبد الحفيظ عضو مجلس نقابة الصحفيين
استجابة لحالة الرفض التي تسيطر على قطاع كبير في الوسط الصحفي، بسبب لائحة جزاءات المؤسسات الصحفية والإعلامية، التي أعدها المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، برئاسة مكرم محمد أحمد، قرر محمد سعد عبد الحفيظ، عضو مجلس نقابة الصحفيين، الانسحاب من اجتماع مجلس النقابة الذي عقد، اليوم الثلاثاء، لمناقشة بنود اللائحة. ورأى "عبد الحفيظ"، أن مجرد المشاركة في مناقشة هذه اللائحة هو "اعتراف بالجريمة" و"عار" سيلاحق كل من يوافق عليها أو يباركها أو يبرر صدورها حتى ولو بالصمت، حسب تعبيره.
وأرجع "عبد الحفيظ" سبب انسحابه من اجتماع مجلس نقابة الصحفيين، إلى أنه تسلم نصوص اللائحة، الأحد الماضي، ودرس موادها بدقة، قبل أن يقارنها بقانون تنظيم الصحافة رقم 76 لسنة 1970، ووجد أنها مخالفة لهذا القانون، كما أنها تخالف المادة 71 من الدستور، فضلا عن مخالفتها للقانون رقم 180 لسنة 2018 الخاص بتنظيم الصحافة