الأمريكيون يلجؤون للتبرعات مع استمرار إغلاق الحكومة

مع دخول إغلاق الحكومة الأمريكية أسبوعه الثالث، لجأ العديد من الموظفين الفيدراليين إلى مواقع التمويل الجماعي والتبرعات، لتوفير نفقاتهم وأسرهم، حتى إنهاء إغلاق الحكومة
تحرير:أحمد سليمان ٠٩ يناير ٢٠١٩ - ٠٢:٠٠ م
اليوم يدخل إغلاق الحكومة الأمريكية يومه التاسع عشر، بعد أن أغلق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الحكومة في الثاني والعشرين من ديسمبر الماضي بعد خلافه مع الديمقراطيين حول تمويل الجدار الحدودي مع المكسيك، وتسبب إغلاق الحكومة في دخول 380 ألف موظف فيدرالي في إجازات إجبارية، بينما يعمل 480 ألفا آخرون دون الحصول على رواتب، وهو ما دفع العشرات من هؤلاء الموظفين، إلى اللجوء إلى موقع التبرعات والتمويل الجماعي "جو فاند مي" للحصول على الدعم المالي للمساعدة في دفع فواتيرهم.
وأشارت مجلة "نيوزويك" الأمريكية، إلى أن الموظفين الفيدراليين المتضررين من إغلاق الحكومة، يأملون في جمع آلاف الدولارات لدعم أنفسهم وعائلاتهم وسط مخاوف من استمرار الإغلاق لأسابيع، إن لم يكن أشهرا. ويقول أحد الموظفين الفيدراليين على صفحته في موقع "جو فاند مي" "إن إغلاق الحكومة يؤثر عليّ وعلى وعائلتي،