طارق لطفي: خناقتي مع الفيشاوي أصعب مشهد.. وبحب الشر

"طارق" فى حواره لـ"التحرير" كشف عن كواليس فيلم "122" وأبرز المصاعب التى واجهته، كما تحدث عن رأيه فى تقليل عدد مسلسلات رمضان، وأسباب تراجعه عنها.
تحرير:محمد عبد المنعم ١٢ يناير ٢٠١٩ - ٠٤:٠٠ م
بعد غياب طويل عن السينما، والنجاح الكبير الذى حققه فى الدراما، عاد الفنان طارق لطفي إلى السينما مرة أخرى بتجربة جديدة على السينما المصرية، وشارك فى بطولة فيلم "122" الذى يصنف كأول فيلم رعب فى مصر، وانطلق عرضه فى دور العرض المصرية منذ أيام وتخطت إيراداته الـ8 ملايين جنيه، وتلقى "طارق" عن دوره في شخصية الدكتور التى جسدها بشكل رائع ردود فعل كبيرة من الجماهير والنقاد، لم يكن يتوقعها، كما أشاد بالفيلم عدد من صناع السينما المهمين فى الوسط وهو ما يعتبره "طارق" نجاحا كبيرا، استحق المغامرة التي أقدم عليها.
الفيلم تخطى الـ4 ملايين جنيه إيرادات قبل أن يتم أسبوع عرض.. فحدثنا عن ردود الفعل التى وصلتك؟ لا أصدق ردود الفعل التي أشاهدها أو أسمعها، فهي أكثر من رائعة، وعلى الرغم من أن الفيلم كنا قاصدين به أن يخاطب فئة عمرية معينة، فإنى عندما ذهبت السينما مع عائلتي ورأيت الفيلم مع الجمهور، وجدت فئات عمرية مختلفة