خطأ من «مولر» يدحض أكاذيب ترامب حول مدير حملته

الثلاثاء الماضي خرجت وثيقة غير منقحة من التحقيق في التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة الأمريكية الأخيرة.. كشفت معلومات خطيرة عن المدير السابق لحملة ترامب الرئاسية
تحرير:أحمد سليمان ١٠ يناير ٢٠١٩ - ١٠:٢٧ ص
خطأ بسيط في وثيقة من التحقيق الذي يجريه المحقق الخاص روبرت مولر في التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة الأمريكية، كشف عن معلومات خطيرة، أهمها اعتراف بول مانافورت المدير السابق لحملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانتخابية، أنه التقى عميلا روسيا اسمه كونستانتين كيليمنيك خلال الحملة التي استمرت في 2016، وفي هذا الاجتماع، وفقا لمكتب المحقق الخاص، ناقش مانافورت مع كيليمنيك السياسات المتعلقة بالعلاقات بين روسيا وأوكرانيا، وبيانات استطلاعات الرأي المتعلقة بالحملة الانتخابية.
وترى شبكة "سي إن إن" الأمريكية أن هذه المعلومات مهمة للغاية، حيث أصر ترامب على أن مانافورت، الذي سبق أن أدين بسلسلة من الجرائم المالية المتعلقة بتعامله مع الحكومة الأوكرانية، ارتكب كل التهم الموجهة إليه قبل أن يدخل حملته، حيث غرد ترامب في أكتوبر 2017: "عذرًا، لكن مانافورت ارتكب هذه المخالفات منذ سنوات