أول حكم بعد تعديل «العقوبات» على قهوجي هتك عرض طفل

تحرير:أحمد الزغبي ١٠ يناير ٢٠١٩ - ٠٢:٠٠ م
في أول تطبيق لتعديل قانون العقوبات بتشديد عقوبة خطف الأطفال المقترنة بجريمة هتك العرض إلى الإعدام بموجب القانون 5 لسنة 2018، قضت الدائرة الأولى بمحكمة جنايات الإسكندرية، برئاسة المستشار محمد حماد عبد الهادي، وعضوية المستشار عبد العظيم صادق، والمستشار وديع حنا ناشد، وأمانة سر خميس قمر، بإعدام قهوجي لاتهامه بخطف طفل وهتك عرضه، وكان اللواء محمد الشريف، مدير أمن الإسكندرية، تلقى إخطارا من مدير إدارة البحث الجنائي، بشأن بلاغ ورد إلى مأمور قسم شرطة المنتزة ثان من «ن.ال.ع»، والدة الطفل، وتحريرها محضرا ضد «م.ر.ا»، تتهمه فيه بهتك عرض نجلها
وكشفت تحريات النقيب عبد الرحمن فتوح، معاون مباحث القسم، في القضية رقم 249/ 13109 لسنة 2018، جنايات قسم المنتزه ثان، والمقيدة كلي برقم 588 شرق الإسكندرية، أن المتهم قام بخطف الطفل «ع.م.ع»، البالغ من العمر 7 سنوات، تحت تهديد السلاح، مستخدما سلاحا أبيض، عبارة عن «مطواة»، وصعد به