بعد اختفاء طفل.. تعرف على التزامات ما بعد التبني

الشئون الاجتماعية تتهم سيدة تكفلت بطفل بإخفائه ورفض إجراءات متابعته والاطمئنان عليه.. والسيدة تؤكد أنه ابنها وتنكر عملية التبني وتتهم مسؤولي الدار بالافتراء عليها
تحرير:سماح عوض الله ١١ يناير ٢٠١٩ - ٠٢:٠٠ م
أرشيفية
أرشيفية
شهدت منطقة المرج بالقاهرة واقعة فريدة من نوعها، إذ أبلغت إحدى دور الأيتام عن إخفاء سيدة أربعينية طفلا تبنته من الدار، ورفضها مباشرة الإجراءات المعتادة لمتابعة الدار للأطفال الذين تم تبنيهم، بما دفع مسئولين بالشئون الاجتماعية إلى تقديم بلاغ ضد السيدة فى قسم الشرطة تمت إحالته إلى النيابة العامة بدورها، وهو ما استدعي الإجابة عن العديد من التساؤلات القانونية فى ذلك السياق، والتعرف على إجراءات ما بعد التبني، وما العقوبات القانونية التى تترتب فى حالة عدم الالتزام بتلك الإجراءات.
يوضح طارق نجيدة، المحامي، أن القانون المصري لا يعرف ما يسمى بالتبني، إذ إن القانون يحظر إعطاء طفل اسم أسرة أخرى غير أسرته، وإنما المتعارف عليه فى القانون المصري يدخل تحت مسمى الكفالة، تحمل مسئولية الطفل ونفقاته سواء داخل دار الأيتام أو بانتقاله للعيش مع الكفيل باعتباره أسرة بديلة للطفل. تعديل اللائحة