من الفاجر الذي تقصده المجلة الرسمية للأهلي؟

المانشيت الذي تضمنته مجلة الأهلي خرج عما هو متعارف عليه من قواعد مهنية، كانت تتبعها في وقت سابق، والسؤال الذي يطرح نفسه: هل سيكون هذا الأسلوب هو المتبع؟
تحرير:مصطفى محمود ١٠ يناير ٢٠١٩ - ٠٦:١٣ م
حالة من الجدل أثارتها مجلة النادي الأهلي "الجريدة الرسمية الناطقة باسم النادي ومجلس إدارته" عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعدما خرجت بعنوان صادم للقراء والمتابعين في غلاف الصفحة الأولى، جاء نصّه على النحو التالي: (عين الحسود فيها عود.. بل ألف عود أيها الفاجر). العنوان الصادم بسبب اللهجة الدخيلة على الإعلام الرياضي أسهم في تشكيك البعض في صحة صورة الغلاف، التي تم تداولها، لكن لم تمر إلا ساعات قليلة، حتى تم التأكد من صحة الأمر، بعد طرح الجريدة في الأسواق.
وما زاد من تأكد المتابعين من أن العنوان حقيقي، وتم نشره في مجلة الأهلي قيام حامد عز الدين، المستشار الإعلامي لمجلس الإدارة الحالي، بنشر صورة الغلاف عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، ما تسبب في لغط وجدل شديدين، خاصة أنها جاءت من صحيفة رسمية للنادى الكبير، التي كانت حتى وقت قريب تعمل