جريمة هزت منشأة ناصر.. العشيقان مزقا الزوج بـ18 طعنة

الزوجة والصديق اتفقا على قتل الزوج بعد خروجه من محبسه على ذمة قضية مخدرات.. شقيق المجني عليه: "أخويا كان فاتح عربية كبدة بيسترزق منها وصاحبه غدر بيه"
تحرير:ياسر عبيد ١١ يناير ٢٠١٩ - ٠٢:٣٠ م
المجني عليه
المجني عليه
لم يدر "هشام.ع"، 32 سنة، مسجل خطر، ابن منطقة منشأة ناصر بمحافظة القاهرة، أن لقاء جمع زوجته بصديقه في أثناء حضورهما لزيارته في محبسه على ذمة قضية مخدرات سينتهي بقتله في جريمة أصبحت حديث أهالي المنطقة، بعدما سقطت "أم العيال" في شباك العشق الممنوع التي نصبها لها صديقه بكلامه المعسول، وراحت ترتمي في أحضانه ليمارسا الجنس على فراش الزوجية. مع صدور حكم بحبس "هشام"، بدأ "محمود" في نصب شباكه للإيقاع بزوجة صديقه مستغلا غياب الزوج، وتطور الأمر لطلبه مقابلتها في منزل صديقه وممارسة الجنس معها.
طلب الصديق قوبل بالرفض في البداية من قبل الزوجة: "لا طبعا ماقدرش أعمل كدا"، لكن سرعان ما تغير موقفها مع إلحاح العشيق ورغبتها في إشباع شهوتها الجنسية، لتتعدد اللقاءات المحرمة بين الزوجة والصديق الخائن. ومع قرب خروج الزوج المحبوس -بعد مرور 6 أشهر- قرر العشيق التخلص من  صديقه "هشام" محدثا الزوجة: