الإفتاء: القاعدة وداعش يتنافسان لتجنيد شباب الخليج

مرصد الإفتاء: الجماعات الإرهابية تسعى لتوظيف "نقد سياسة الإصلاح السعودية" كحاضنة لتجنيد عناصر خليجية.. ومحاولات للتقارب بين "القاعدة" و"داعش"
تحرير:باهر القاضي ١١ يناير ٢٠١٩ - ٠٢:٥٤ م
داعش
داعش
ذكر مرصد الإفتاء أن وحدة التحليل والمتابعة رصدت خلال الأسابيع القليلة الماضية نشاطًا إعلاميًّا تحريضيًّا للتنظيمات الإرهابية (القاعدة، داعش) ضد دول الخليج العربي، وعلى رأسها المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات الشقيقة، يأتي ذلك في ظل توسعات عمليات تنظيم القاعدة في اليمن مطلع العام الحالي، وهو ما يمثل تحذيرًا للمنطقة برمتها. أكد المرصد أنه في أقل من شهر واحد خرج تنظيم القاعدة وداعش بإصدارين مرئيين حملا نفس الرسالة والمضمون في الهجوم على المملكة وسياساتها واتهامها بالتعاون مع أمريكا وإسرائيل ضد الإسلام والمسلمين.
اتهامات للمملكة بالعمالة وأشار المرصد إلى أن تنظيم القاعدة وداعش اتهما سياسات المملكة الإصلاحية في مجالي الفن والترفيه بأنه وسيلة لنشر الفجور والفسق بالبلاد، وذلك فى إطار سلسلة من الهجوم الممنهج على المملكة واستغلال قضية خاشقجي فى كسب شعبية لها. "أيمن الظواهري".. صهاينة الجزيرة  أوضح المرصد أن