غرام تويتر.. زوج: «ماسمعتش كلام أبويا وأدبتني امرأة»

الزوجة نقلت كل ممتلكاته باسمها بتوكيل.. ومؤامرتها نجحت في الطلاق بعدما تعدى عليها بالضرب.. الزوج للمحكمة: زوجتي كاذبة وساومتني على ميراثي من أجل رؤية ابنتي
تحرير:سمر فتحي ١٢ يناير ٢٠١٩ - ١٠:٥٤ ص
يقف فى صمت داخل محكمة الأسرة في مصر القديمة، يرتدى بدلة سوداء، وتغطى الهموم ملامح وجهه ويمسك بأصابعه سيجارة مشتعلة، تبدو عليه علامات التوتر والقلق والريبة، ولكن ضجيج المحكمة لم يمنعه من سماع "الحاجب"، وهو يطلب منه المثول أمام أعضاء لجنة فض المنازعات.. انتفض الزوج ليدخل الجلسة، ليقابل زوجته ترتدي ملابس شكلها غريب يبدو عليها أنها امرأة فقيرة ومغلوبة على أمرها عانت من الظلم والقهر على يد زوجها، يستمر الرجل في تعجبه كما لو كان يراها لأول مرة.. وإلى التفاصيل..
اقتربنا منه وبعدما هدأ قليلا، سألناه عن سر تعجبه الشديد من هذه السيدة، وكان في رده مفاجأة أنها زوجته وكل ما تظهر به تمثيل في تمثيل، قائلا: أنا أحمد متولي، 37 عاما، وهذه زوجتي وابنتي التي تحملها على ذراعيها، تعجبت لشكلها، نظرا لما ترتديه من ملابس قديمة، علما بأنه بالرغم من انفصالنا فإنني لم أمتنع يوما