بعد تراجع الاحتياطي..هل يرتفع سعر الدولار في البنوك؟

انخفض حجم الاحتياطى من النقد الأجنبى بنهاية العام الماضى 2018.. ولأول مرة منذ اتخاذ قرار تعويم الجنيه المصرى وسط توقعات بتعرضه للهبوط خلال الفترة المقبلة أمام الدولار
تحرير:رنا عبد الصادق ١٣ يناير ٢٠١٩ - ٠٨:٥٤ ص
سجل حجم الاحتياطى من النقد الأجنبى تراجعا ملحوظا بنهاية شهر ديسمبر الماضى ليصل إلى مستوى نحو 42.551 مليار دولار، فى مقابل نحو 44.513 مليار دولار بنهاية شهر نوفمبر 2018، أى بانخفاض بلغ نحو 1.962 مليار دولار، حسب بيانات البنك المركزى المصرى. فيما تباينت آراء الخبراء والمحللين حول مصير سعر الجنيه أمام الدولار خلال الفترة المقبلة، خاصة عقب انخفاض حجم الاحتياطى من النقد الأجنبى، حيث أكدت شركات أبحاث وبنوك استثمار احتمالية ارتفاع سعر العملة الخضراء وتخطيها حاجز الـ19 جنيها خلال العام الجارى 2019.
سعر الدولار يقترب من حاجز الـ18 جنيها شهدت أسعار صرف الدولار ارتفاعا طفيفا فى بعض البنوك عقب الإعلان عن انخفاض حجم الاحتياطى من النقد الأجنبى، ليصل أعلى سعر للعملة الخضراء فى بنك كريدى أجريكول مسجلا نحو 17.99 جنيه للبيع، و17.89 جنيه للشراء، مقتربا بذلك من حاجز الـ18 جنيها. فيما تشهد أسعار صرف الدولار