لماذا تم اختيار بولندا لعقد مؤتمر لمعاقبة إيران؟

أثار إعلان الولايات المتحدة الأمريكية عن تنظيم قمة دولية في بولندا لمعاقبة إيران على تحديها لواشنطن في 13 و14 فبراير المقبل أزمة بين طهران ووارسو
تحرير:وفاء بسيوني ١٣ يناير ٢٠١٩ - ١٢:٤٠ م
لا تزال واشنطن تواصل تصعيدها ضد طهران بالإعلان عن قمة دولية لمعاقبة إيران على استمرارها في نبرة التحدى رغم العقوبات الأمريكية المفروضة عليها، وتلك القمة ستحتضنها بولندا خلال شهر فبراير المقبل. وأعلنت الولايات المتحدة وبولندا عن تنظيم قمة في وارسو في 13 و14 فبراير، وأوضح وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أن القمة ستركز على "استقرار الشرق الأوسط والسلام والحرية والأمن هنا في هذه المنطقة، وهذا يتضمن عنصرا مهما هو التأكد أن إيران لا تمارس نفوذا مزعزعا للاستقرار".
كلمة السر صحيفة "ذي ناشيونال" كشفت عن سبب اختيار العاصمة البولندية وارسو لاستضافة قمة عالمية لمواجهة التهديد الذي يشكله النظام الإيراني. وحسب تقرير للصحيفة فإن بولندا تقودها حكومة يمينية شعبية، حليف للولايات المتحدة منذ زمن طويل ولديها علاقات أفضل مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مما جعلها اختيارًا