كيف تسهم التكنولوجيا في تحويل مصر لمركز طاقة عالمي؟

افتتح اليوم المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية مؤتمر "مصر مركز إقليمي للطاقة في عصر التحول الرقمي".. الذي يركز على كيف تسهم التكنولوجيا في هذا القطاع
تحرير:أحمد البرماوي ١٣ يناير ٢٠١٩ - ٠١:٣٥ م
حول فرص مصر المتميزة في قطاع الطاقة وما تتمتع به من موقع استراتيجي، وما أنجزته من اكتشافات في مجال الغاز، وهو ما يؤهلها لتصبح مركزًا إقليميًا لتصنيع وتبادل الطاقة في العالم، نظمت شركة راية للنظم مؤتمرها اليوم، بحضور سفير دولة سنغافورة، والقائم بأعمال سفير المكسيك، ورؤساء وممثلي الشركات العاملة في قطاع البترول. وألقى المؤتمر الضوء على الدور الفاعل للتحول الرقمي في قطاع البترول، وكيفية الاستفادة من أحدث التقنيات التكنولوجية لتطوير هذا القطاع المهم من الدولة، بما يسهم في تحقيق الأهداف المرجوة من مبادرة محور الطاقة.
وأكد المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، أن مصر تسعى لأن تصبح مركزا إقليميا للبترول والغاز، خاصة أن قطاع البترول يعد محرك النمو في البلاد بفضل الاكتشافات البترولية الأخيرة، مشيرًا في كلمته التي ألقاها نيابة عنه المهندس، مجدي جلال، نائب رئيس شركة إيجاس للعمليات، إلى أن التكنولوجيا أصبحت