قصص الزواج السري للفنانين.. إنكار ومحاكم وطلاق

يقولون إن شرط الزواج الإشهار.. هذا "الشرط" غاب عن العديد من زيجات الوسط الفني التي تمت في السر وبعيدا عن أعين الجمهور ولا تنكشف إلا عندما تقع المشاكل بين الطرفين.
تحرير:التحرير ١٤ يناير ٢٠١٩ - ٠٤:٠٠ م
قصص الزواج السري في الوسط لا تنتهي، وآخرها الخاصة بالمخرج خالد يوسف والفنانة التشكيلية ياسمين الخطيب، التي أصدرت بيانا مؤخرا حول الصور التي تداولها البعض لها مع المخرج خالد يوسف، معلنة أنها تزوجته قبل أعوام، وأنها سبق و"دحضت" الشائعات حول علاقاتها، بتأكيد أنها متزوجة من مخرج وسياسي مصري.. خالد يوسف رد بعدها بساعات، نافيا صحة ما قيل حول "حياته العائلية"، دون أن يذكر "ياسمين" بالاسم، ثم كتب "تدوينة" أخرى وجهها إلى زوجته الفنانة التشكيلية شاليمار شربتلي، أكد فيها "امتنانه" لها، كما وعد بأن يكشف خيوط المؤامرة التي يتعرض لها، بحسب تعبيره.
أنغام وأحمد عز ما إن انتهت أزمة الفنان أحمد عز والفنانة زينة، بعدما حكم لها في نسب توأمها إليه، كان عز على موعد مع واقعة أخرى مشابهة، لكن الطرف الآخر كان الفنانة أنغام، التي نشرت عقد زواجهما العرفي، وقبلها بسنوات، كانت تتردد أنباء عن زواجهما، إلا أن الطرفين كانا ينفيان دائما. وبعد نشرها العقد، تناقلت