حكاية إبداع.. فيروز ملهمة منصور رحباني

تحل اليوم ذكري رحيل منصور رحباني، الذى عرف بحبه الشديد لزوجته فيروز، وقدم لها أعمالا تعد من أجمل ما غنت "جارة القمر"، وما زالت تحتفظ برونقها ليومنا هذا.
تحرير:محمد عبد المنعم ١٣ يناير ٢٠١٩ - ٠٦:٠٠ م
منصور رحباني
منصور رحباني
«هو إنسان عظيم، ويمتلك نفسية طيبة مفتوحة كالكف الأبيض، ولا حدود لعطائها» هذا كان حديث فيروز عن زوجها الموسيقي الشهير منصور رحباني، الذي مدحه الشاعر الكبير نزار قباني قائلا: «هو الذي أعطانا الضوء الأخضر لنحب فأحببنا،»، هذا الحب كان وراءه ألحان وكلمات يحفظها العشاق، فالثنائي خاضا معا حياة صعبة، بها العديد من اللحظات المميزة، ومن ينسى فيروز حينما وقفت لتغني «سألوني الناس»، مهدية إياها لـ«منصور»، المحجوز في المستشفى، وتشدو قائلة: «لأول مرة ما بنكون سوا». وخلال هذا التقرير نرصد خمس أغان استلهمها "منصور" من حبه لـ"فيروز".
زهرة المدائن جاءت نكسة 1967 صادمة لـ"منصور" صاحب التوجه العروبي، فوجد نفسه يستدعي أفكاره هو وشقيقة "عاصم"، ومعه "حبيبته فيروز"، قدما أغنية «زهرة المدائن» لرثاء المدينة العتيقة التي سقطت في أيدي الكيان الصهيوني.. كان يعتقد البعض أن الأغنية من ألحان الشاعر سعيد عقيل، لكن المعلومات الواردة