الضرائب.. أول صدام بين ميركل وخليفتها كارينباور

أكدت أنجريت كرامب كارينباور خليفة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في قيادة الاتحاد الديمقراطي المسيحي، أنه يجب على الحكومة تخفيض الضرائب لتجنب تباطؤ الاقتصاد
تحرير:محمود نبيل ١٤ يناير ٢٠١٩ - ٠٢:٥٢ م
لم تكد تخرج المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل من أزمة سياسية، حتى تجد نفسها أمام أخرى لا تقل في ضراوتها عن السابقة، خاصة أن السياسات المالية والاقتصادية لبرلين باتت محط انتقاد واسع من جانب أحزاب سياسية متعددة، بما في ذلك حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي. الحزب الذي تنازلت ميركل عن قيادته خلال العام الماضي، والذي أصبح الآن تحت قيادة أنجريت كرامب كارينباور، بات على رأس المطالبين بإجراء إصلاحات عاجلة في النظام الضريبي بألمانيا، خاصة في ظل وجود مساحة تسمح بتعديل تلك السياسات.
وقالت رئيسة حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي، إن ألمانيا يجب أن تحاول تجنب التباطؤ الاقتصادي عن طريق تخفيف العبء الضريبي عن الشركات، وذلك وفقًا لوكالة أنباء "بلومبرج" الأمريكية. بحثًا عن السيطرة.. ميركل تستقر على مرشحيها لمناصب الاتحاد الأوروبي واتسع فائض الميزانية الاتحادية في ألمانيا إلى أكثر من 11