طعن وسحل وتمثيل بالجثة.. ليلة ذبح "حماصة" في عين شمس

المتهم انتظر المجني عليه لحين قضاء عقوبته لقتله.. الجيران : «بعد ما خلّصوا عليه سحلوه في الشارع وكانوا عايزين يقلّعوه هدومه وهربوا لما الناس اتلمت»
تحرير:محمد رشدي ١٥ يناير ٢٠١٩ - ٠٨:٠٠ م
«سيد جمال».. شاب «أرزقجي»، لم يحصل على قسطٍ كافي من التعليم، يتحصل على قوت يومه "يوم بيوم"، عَمِل في مهن عديدة مابين الحدادة والنجارة، ومهن يدوية أخرى، منذ عامين نشبت مشاجرة بين «سيد» أو «حماصة البكلاوي» (بحسب شهرته في المنطقة وبين أقرانه)، وبين جاره «طه»، استخدم فيها «حماصة» سلاح ناري (فرد خرطوش)، وأصاب شقيقة «طه» بعاهة مستديمة في عينيها أثناء وقوفها بالشارع للاطمئنان على شقيقها. تم ضبط «حماصة»، وإحالته للمحاكمة، التي عاقبته بالحبس عام، لحيازته سلاح ناري وإحداث عاهة مستديمة لشقيقة «طه».
إلاّ أن الأخير لم يَقنع ويَرضى بحكم القضاء، وظلّ طيلة العامين، ينتظر خروج «حماصة» بفارغ الصبر من السجن للقصاص منه. بعد خروج «حماصة» من السجن، وبالرغم من طلبه العفو من شقيقها، إلاّ أن «طه» عقد العزم على قتله لإطفاء النار التي بداخله، وانتظره أثناء نزوله من منزله، وانقض