احتجاجات السودان تستمر.. والبشير: الحكومة لن تتغير

يمر السودان بأزمة اقتصادية خانقة أدت إلى تفجر احتجاجات شعبية.. تفاقمت الأزمة منذ عام 2018 عندما شهدت البلاد احتجاجات لفترة وجيزة على نقص الخبز
تحرير:فاطمة واصل ١٤ يناير ٢٠١٩ - ٠٦:٤٦ م
السودان
السودان
منذ يوم 19 ديسمبر الماضي، وتجتاح التظاهرات مدن السودان، الأمر الذي تم وصفه بأكثر التحديات استمرارية حتى الآن لحكم الرئيس السوداني عمر البشير، المستمر منذ نحو 30 عاما، وخرجت عدة تظاهرات حتى أسماء عدة منها: "موكب النصر، الموكب الجماهيري"، بهدف التوجه إلى القصر الجمهوري، لتقديم مذكرة يطلب فيها المحتجون تنحي البشير عن الحكم، وتداول النشطاء عدة منشورات للتشجيع على النزول في التظاهرات، وذلك عبر أكثر من هاشتاج، كان أكثرهما تداولا: "مدن السودان تنتفض"، و"تسقط بس".
أسابيع عدة مرت على الاحتجاجات، التي كانت الأزمة الاقتصادية التي يمر بها السودان سببها، لكن أمس الأحد، شهدت نيالا المدينة الرئيسية في ولاية جنوب دارفور تظاهر المحتجين هناك للمرة الأولى، واليوم الإثنين، تحدث البشير أمام أنصاره في المدينة، ليجدد تأكيده على أنه لن يتنحى، مضيفا: "الحكومة لن تتغير بالمظاهرات،