«الأوقاف»: ‎مشروع قانون لمعاملة «أعيان الوقف» ‎قريبا

مختار جمعة: وزارة الأوقاف حريصة على توظيف عائدات الوقف فى مصارفها الشرعية وفق شروط الواقفين.. وأمواله تتطلب تعديلًا تشريعيًا عاجلًا لتصويب وضعها بالقيمة الإيجارية العادلة
تحرير:أمين طه ١٦ يناير ٢٠١٩ - ٠٨:٣٤ م
مختار جمعة
مختار جمعة
أكد الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أن مال الوقف ذو طبيعة خاصة، فهو مال أناس صالحين أوقفوه على سبل الخير مشروطًا بشروط إنفاقه، وأن الوفاء لهؤلاء الواقفين الصالحين يقتضى الحفاظ التام على ما أوقفوه لوجه الله تعالى وحسن استثماره، وإنفاقه بما أوقف عليه أو لأجله، لافتًا إلى أن هذا الأمر يقتضى أن تكون جميع تعاملات الوقف، بما فيها القيمة الإيجارية لأعيان الوقف، بالقيمة السوقية العادلة لصالح الوقف وصالح الموقوف عليهم، وخدمة المجتمع، والإسهام الجاد فى رعاية الفئات الأولى بالرعاية.
وقال وزير الأوقاف، فى بيان له اليوم الأربعاء، إنه «بالطبع ليس من المنطق ولا المعقول أن يكون الواقف قد أوقف وقفًا قيمته السوقية الآن نحو عشرة ملايين جنيه وإيجاره نحو عشرة جنيهات، ودون مبالغة فإن هناك بعض الفيلات بمساحات تتجاوز 3 آلاف متر وقيمتها السوقية تقدر بنحو نصف مليار جنيه وإيجارها الشهرى