كاتبة: البريطانيون يتجهون للبقاء في الاتحاد الأوروبي

تحرير:أ.ش.أ ١٧ يناير ٢٠١٩ - ٠٥:٢٠ م
بريكست
بريكست
بعد عامين ونصف العام من موافقة البريطانيين على الخروج من الاتحاد الأوروبي في استفتاء 23 يونيو 2016، رأت الكاتبة البريطانية بولي توينبي، أن الناخبين الذين أيدوا الانسحاب من كبار السن والمتحفظين المؤمنين بقدرة بريطانيا على الاستقلال عن الاتحاد الأوروبي، تغيرت في العام الجاري، وباتوا يتجهون لتأييد البقاء في الاتحاد، موضحة أن الشعب البريطاني بدأ يتجه نحو تغيير رأيه بالفعل منذ الاستفتاء حول "بريكست" بعد معايشة المصاعب الحالية حول التوصل إلى اتفاق، وأن التحول الديموجرافي لطبيعة السكان سيدفع المملكة بالفعل نحو تغيير طبيعة الاستفتاء السابق.
واستشهدت توينبي، في مقال رأي نشرته صحيفة "الجارديان" البريطانية، اليوم الخميس، بقول بيتر كيلنر الرئيس السابق لمؤسسة يوجوف الرائدة في عالم دراسات التسويقية عبر الإنترنت: "إن معدلات التصويت بمغادرة الاتحاد الأوروبي تتراجع بنحو 1350 صوت يوميا، وبعد الأخذ في الاعتبار نسبة كل فئة عمرية اتجهت للتصويت في عام