عاطلان يحرقان صيدلية: الدكتور رفض يبيع لنا مخدرات

تحرير:يونس محمد ١٨ يناير ٢٠١٩ - ٠٤:٤٥ م
كشفت أجهزة البحث الجنائي في مديرية أمن الدقهلية بالتنسيق مع قطاع الأمن العام، اليوم الجمعة، لغز إضرام النيران في صيدلية كائنة بميت غمر، وتبين أن عاطلين وراء الواقعة بدافع الانتقام من صاحبها بسبب خلاف معه على بيع الأقراص المخدرة. تعود الواقعة، بتلقى الأجهزة الأمنية بلاغ يفيد بنشوب حريق بكمية من المخلفات على الرصيف الملاصق لباب صيدلية ملك "صيدلى" 48 سنة، كائنة بدائرة قسم شرطة ميت غمر، وإخماده دون إصابات وما أسفر عنه فحص خبراء الإدارة العامة لتحقيق الأدلة الجنائية عن أن الحريق شب عمدا.
تم تشكيل فريق بحث جنائى توصل إلى أن وراء ارتكاب الواقعة "أحمد.إ.ى"23 سنة، عاطل ومقيم بدائرة القسم والسابق اتهامه فى 6 قضايا آخرهم قضية سرقة، و"محمد.ع.ع" 22 سنة، عاطل ومقيم بدائرة القسم والسابق اتهامه فى 11 قضية آخرهم قضية مخدرات. بتقنين الإجراءات تم استهدافهما وضبطهما، وبمواجهتهما اعترفا بدافع الانتقام