الثأر واللعنة يشعلان لهيب موقعة ريال مدريد وإشبيلية

يتسلح ريال مدريد بمعقله سانتياجو برنابيو خلال مواجهة إشبيلية.. خاصة أن الضيف الأندلسي لم يحقق أي انتصار على ريال مدريد في ملعبه منذ أكثر من 10 سنوات
تحرير:كريم مليم ١٩ يناير ٢٠١٩ - ٠٩:٥٠ ص
يحتضن استاد سانتياجو برنابيو، اليوم السبت، في تمام الساعة الخامسة والربع مساءً، الموقعة النارية بين نادي ريال مدريد أمام نظيره إشبيلية، التي سيقودها تحكيميًا الحكم الدولي المخضرم أنطونيو ميجيل ماثيو لاهوز صاحب الـ42 عامًا، ضمن مواجهات الجولة الـ20 من عمر الدوري الإسباني (2018-2019)، علمًا بأن الفريق الملكي بقيادة مديره الفني سانتياجو سولاري يحتل المركز الرابع بجدول الترتيب، برصيد 33 نقطة، فيما يأتي الفريق الأندلسي بقيادة مديره الفني بابلو ماشين في المركز الثالث برصيد 33 نقطة، بفارق الأهداف فقط.
بعد 5 جولات من انطلاق الليجا هذا الموسم، كان ريال مدريد يتقاسم صدارة الترتيب مع برشلونة برصيد 13 نقطة، حيث حقق الفريق 4 انتصارات وتعادلا وحيدا، وانقض الميرنجي على روما في دوري الأبطال وهزمه بثلاثية نظيفة، مما رفع من طموحات الجماهير في تحقيق الكثير من الألقاب هذا الموسم. وفي الجولة السادسة من الليجا