ضابط شرطة يطعن على إحالته للاحتياط: «أنا مش إخوان»

تحرير:محمد رشدي ٢٠ يناير ٢٠١٩ - ٠٦:٠٨ م
طعن ضابط شرطة برتبة نقيب، على حكم المحكمة الإدارية للرئاسة برفض دعواه التي طالب فيها بإلغاء قرار وزير الداخلية بإحالته للاحتياط للصالح العام. وأوضح الطعن الذي حمل رقم 1724 لسنة 51 قضائية، أن الحكم خالف القانون من حيث أنه ارتكن على أسباب لا تستند إلى دليل، إذ اعتمد على التحريات من أن نقيب الشرطة يتعاطف مع جماعة الإخوان. وكانت المحكمة الإدارية للرئاسة قضت برفض الطعن المقام من نقيب شرطة محمود راغب، التي طالب فيه بإلغاء قرار إحالته للاحتياط للصالح العام.
وذكرت المحكمة أن تبين من التحريات أن الضابط سلك مسلك يتنافى مع آداب المهنة وعرفها الانضباطي وأبدى تعاطف مع جماعة الإخوان. وتابعت المحكمة أن المشرع خوّل لوزير الداخلية بعد أخذ رأي المجلس الأعلى للشرطة أن يُحيل الضابط الذي يشغل منصب أقل من لواء للاحتياط، واشترط لذلك أن تكون هناك أسباب جدية تتقدم في حق