إنه حقا وسط عائلي.. روبي ومي عمر «زوجة المخرج أولًا»

قد تتفاجأ حينما تشاهد تتر أحد المسلسلات بأنه من بطولة فنان وأخيه أو بمشاركة مخرج وزوجته.. لتشعر كأنك تتابع عملًا عائليًا وتبدأ في التساؤل حول كيفية الاختيار
تحرير:ريهام عبد الوهاب ٢١ يناير ٢٠١٩ - ٠٢:٠٠ م
روبي
روبي
«التوريث».. اعتدنا قبل ثورة يناير أن نسمع هذا المصطلح داخل الأوساط السياسية، لكنه لا ينحصر في دروب السياسة فقط، فالوسط الفني يتميز بالأجواء العائلية أيضًا، فنجد أسرة فنية أبا عن جد، وفنانين يمثلون مع أبنائهم، ومخرجا يدفع بزوجته في كل عمل يتولى مسئوليته، ومنتجا يسخر إمكاناته لإنتاج عمل ضخم لزوجته الفنانة الشابة.. بالتأكيد هناك من يثبت موهبته، وتشهد أعماله بنجاحه، وأنه لم يعتمد على «الواسطة»، لكن هناك أعمالا أخرى تفسدها تلك الحالة الأسرية، حيث يأخذ الجمهور انطباعا بأن المشاركة في صناعتها جاءت بـ«المجاملة».
محمد سامي وزوجته وأخته المخرج محمد سامي اختار زوجته مي عمر وأخته ريم، للمشاركة في مسلسل «ولد الغلابة»، من بطولة أحمد السقا، الذي يخوض به سباق رمضان 2019. وهذا أول عمل يظهر فيه مع أخته، أما زوجته مي عمر، فقد دخلت التمثيل عن طريقه عبر مسلسل «حكاية حياة» بدور صغير، ثم حصلت على