كريس براون يواجه تهما بالاغتصاب في فرنسا

تحرير:حليمة الشرباصي ٢٣ يناير ٢٠١٩ - ١٢:٠٠ م
يواجه المغني الأمريكي كريس براون تهم اغتصاب في فرنسا، قد تؤدي إلى سجنه نحو 15 عامًا في حالة ثبوتها، ورغم نفي المغني تلك التهم، إلا أن التحقيق مازال مستمرًا من الشرطة الفرنسية.. وقد ادعت امرأة، عمرها 24 عاما، أنها تعرضت للاغتصاب في الجناح الذي يقيم فيه براون بفندق ماندرين أورينتال ليل 15 يناير، وعلى الفور قامت الشرطة بإلقاء القبض على كريس براون وحارسه الشخصي، خاصةً أن المغني له تاريخ سابق من الاعتداء على النساء، إذ رفعت عليه صديقته السابقة ريانا قضية عنف منزلي بسبب اعتدائه عليها بالضرب وتسببه في ظهور كدمات على جسدها.
وبحسب مجلة Closer البريطانية، قالت المرأة التي رفعت قضية الاغتصاب إنها التقت بـكريس وحارسه الشخصي، في ملهى بباريس . وبدوره جاء الرد سريعًا من "[راون" الذي كتب عبر صفحته الشخصية على موقع إنستجرام:”أود توضيح الأمر ... هذا كذب“. وأضاف ”بالنسبة لابنتي ولعائلتي، هذا سلوك غير محترم ويتنافى