بعد تصريحات عامر| من ينتصر فى معركة الدولار والجنيه؟

أثارت تصريحات طارق عامر محافظ البنك المركزى، حول احتمالية صعود سعر الدولار الأمريكى مجددا خلال الفترة المقبلة، الكثير من الجدل حول مصير العملة المحلية
تحرير:رنا عبد الصادق ٢٣ يناير ٢٠١٩ - ٠١:٢٢ م
توقع طارق عامر محافظ البنك المركزي المصرى حدوث تقلبات في سعر الصرف خلال الفترة المقبلة، بحسب وكالة بلومبرج الأمريكية. وأوضح عامر أن مصر ستشهد المزيد من تقلبات العملة نتيجة إلغاء آلية تحويل أموال المستثمرين الأجانب، واضطرار المستثمرين إلى التعامل عبر الإنتربنك. وأنهى البنك المركزى العمل بآلية تحويل أموال المستثمرين الأجانب في ديسمبر الماضي، وهي الآلية التي وضعها البنك في عام 2013 لطمأنة المستثمرين الأجانب على إمكانية استرداد النقد الأجنبي عندما تكون لديهم الرغبة في التخارج من الأوراق المالية المحلية.
توقعات بوصول سعر الدولار إلى 20 جنيها توقع تقرير صادر من مؤسسة "كابيتال إيكونوميكس"، أن يسجل سعر صرف الجنيه أمام الدولار نحو 20 جنيها بنهاية 2019، متوقعة أن يواصل الدولار ارتفاعه أمام الجنيه ليصل إلى 21 جنيها بنهاية العام المقبل 2020، كما توقع بنك استثمار "فاروس" في تقرير حديث له، أن يرتفع متوسط سعر