طلاب أولى ثانوي يشتكون من صعوبة امتحان التاريخ

الطلاب: الأسئلة جاءت متوسطة من حيث الصعوبة وتضمنت أجزاء مقالية عديدة تطلبت كتابة كثيرة.. "التعليم": غرفة العمليات لم تتلق أى شكاوى اليوم.. ونسب حضور الطلاب مرتفعة
تحرير:أمينة محمود ٢٣ يناير ٢٠١٩ - ٠٢:٠٥ م
أدى 580 ألف طالب وطالبة بالصف الأول الثانوى العام، امتحان التاريخ اليوم الأربعاء، إذ شهدت اللجان الامتحانية ارتفاعا كثيفا للطلاب لحضور الامتحان، وأجمع الطلاب على أن الامتحان جاء طويلا وفي مستوى الطالب فوق المتوسط، ويحتاج إلى وقت إضافي للإجابة عنه، مشيرين إلى أن الامتحان تكون من 17 سؤالا، مؤكدين أن أسئلة مادة التاريخ التى ظهرت قبل أداء الامتحان اليوم عبر صفحات العش الإلكتروني بمواقع التواصل الاجتماعي هى نفس الأسئلة الحقيقية والتى تضمنتها ورقة أسئلة الامتحان.
وقال الطالب يوسف محمد بمدرسة الخديوية الثانوية، إن الأسئلة جاءت متوسطة، وتضمنت أجزاء مقالية عديدة تطلبت كتابة كثيرة، موضحًا أن 85% من الامتحان يعتمد على الفهم والتركيز. وأضاف الطالب علاء السيد، أن هناك بعض الأسئلة في الامتحان لم تعتمد على الفهم فقط، ولكنها صعبة وغامضة وتحتاج إلى تركيز، وهذه الجزئيات