إصرار ليبي على إجراء الانتخابات.. وروسيا تعترض

هناك تحد حقيقي في أن تتفق كل الأطراف الليبية فيما بينها برعاية الأمم المتحدة لإجراء هذه الانتخابات.. ولكنها إذا تمت في ظل هذا الانقسام ستكون بمثابة تمثيلية لا أكثر
تحرير:أمير الشعار ٢٧ يناير ٢٠١٩ - ١٢:١١ م
في الوقت الذي تبدي أطراف الصراع في ليبيا موافقتها على ضرورة إجراء انتخابات عامة، لإخراج البلاد من حالة الانقسام السياسي الذي تعاني منه منذ 4 سنوات، إلا أن هناك أصواتا أخرى تعترض على العملية الانتخابية في ظل حالة الاحتقان السائدة داخل البلد العربي الإفريقي، وهو ما قد يعجل بانهيار العملية السياسية قبل بدايتها، في ظل المطامع الغربية من ناحية وقطر وتركيا من ناحية أخرى، والتي لم تعد تخفى على أحد، الأمر الذي دفع روسيا التي دخلت على وقع الأزمة الليبية، إلى الاعتراض على الانتخابات في ظل عدم التوصل إلى تفاهمات سياسية بين القوى المتناحرة.
عقيلة صالح، رئيس البرلمان الليبي، كشف عن الدور الذي تقوم به جماعة الإخوان الإرهابية وتركيا وقطر فى عرقلة الانتخابات في البلاد، رغم إدراك الشعب الليبي جيدا أهمية إجراء العملية الانتخابية في البلاد. وقال رئيس البرلمان الليبي: إن "حل الأزمة الليبية يكمن في استبدال الأشخاص الذين يحكمون البلاد"، موجها انتقادات