غرائب «شامالان».. يقتل أبطاله ويحب النهايات الصادمة

لكل مخرج أسلوبه الخاص، فنجد أن المخرج ذا الأصول الهندية إم نايت شامالان لديه بصمة لا تخفى على أحد، إذ يشتهر بأفلام الإثارة والتشويق ذات النهايات المفاجئة.
تحرير:حليمة الشرباصي ٢٧ يناير ٢٠١٩ - ٠٩:٠٠ م
يترك كل مخرج بصمة مميزة في أفلامه، لتكن بمثابة توقيعه الخاص على حصيلة إبداعه وجهده، ولكل مخرج أسلوب خاص يتميز به، فنجد أن المخرج الأمريكي ذا الأصول الهندية إم نايت شامالان لديه بصمة لا تخفى على أحد، إذ يشتهر بأفلام الإثارة والتشويق ذات النهايات المفاجئة، التي تترك الجمهور في حالة دهشة تستمر لفترة بعد نهاية المشاهد، وظهور التتر، معلنًا أن "شامالان" نجح من جديد في خداع المشاهدين ليعطيهم خاتمة لم تكن لتخطر على بال أحد، وقد لجأ "شامالان" لأسلوب الصدمة في كل أفلامه تقريبًا، التي نستعرض بعضها هنا.
1- فيلم Glass من بطولة بروس ويليس، جيمس مكفوي، وصامويل إل جاكسون، وتأليف وإخراج إم نايت شامالان، ويحكي عن 3 أبطال خارقين محتجزين في مصحة نفسية بهدف علاجهم من وهم اعتقادهم أنهم يمتلكون قدرات خارقة، إلا أن الأمور تتطور لتقود ثلاثتهم إلى مغامرة غير متوقعة يصارع فيها الخير الشر. يحاول "شامالان" في النصف