كيد إيمان.. قصة «ميتة» نصبت على ضحايا في 3 محافظات

علمها زوجها طرق النصب فاحترفت العمل معه وكان أولى ضحاياها أهلها وأقاربها بمحافظات الصعيد.. زورت شهادة وفاة لها وسقطت بالصدفة في أحد فنادق القاهرة
تحرير:يونس محمد ٢٨ يناير ٢٠١٩ - ١١:٢٠ ص
كعادة رجال الأمن العام يمرون على الفنادق والشقق المؤجرة لفحص هويات المترددين عليها، وفى إحدى المرات اشتبه ضابط الأمن العام ببطاقة إحدى النزيلات وعندما طلب مقابلتها أبلغه العاملون بالفندق مغادرتها فى صباح نفس اليوم، ومن هنا تواصل الضابط مع إدارة تنفيذ الأحكام بالقطاع لمعرفة كونها مطلوبة على ذمة قضايا أم لا، ومن هنا كانت المفاجأة عندما أبلغ بوفاة السيدة صاحبة البطاقة منذ عدة سنوات، فكانت تلك المعلومة المهمة السر فى البحث عن تلك السيدة والتى تنتحل صفة أخرى متوفاة.
تم تشكيل فريق من ضباط المباحث وفحص معظم نزلاء فنادق القاهرة الكبرى، للوصول لتلك السيدة الغامضة، فوجد رجال المباحث مفاجأة جديدة بوجود صورة لبطاقة السيدة الهاربة فى عدد من الفنادق ولكن تختلف فى المعلومات المدونة بها، تم الوصول لـ3 نسخ من البطاقات لنفس الاسم وصورة السيدة، ومن هنا تأكد فريق البحث أن تلك