رئيس زيمبابوي يأمر باعتقال المتورطين في أعمال العنف

تحرير:أ.ش.أ ٢٨ يناير ٢٠١٩ - ١٢:١٦ م
أصدر الرئيس الزيمباوي إيمرسون منانجاجوا، تعليماته باعتقال كل من يثبت تورطه في الوقوف وراء أعمال العنف التي شهدتها البلاد مؤخرا، في تغريدة نشرها على تويتر، بعد أن اتهم المتحدث باسم رئيس زيمبابوي جورج تشارامبا، المعارضة باستغلال ارتفاع أسعار الوقود كذريعة لإحداث أعمال عنف في البلاد، إذ ألقى تشارامبا باللوم على حركة التغيير الديمقراطي المعارضة في أعمال العنف التي رافقت الاحتجاجات، قائلا: «إن قيادة الحركة بعثت برسالة مفادها أنها ستستخدم تحركا عنيفا في الشارع للانقلاب على نتائج الانتخابات الرئاسية».
وكان منانجاجوا قد أعلن مؤخرا مضاعفة أسعار الوقود في زيمبابوي، ما رفع سعر الجازولين هناك ليصبح الأغلى على مستوى العالم. واتهم جورج تشارامبا المتحدث باسم منانجاجوا، في وقت سابق اليوم، المعارضة باستغلال ارتفاع أسعار الوقود كذريعة لارتكاب أعمال عنف في البلاد، قائلًا: «إن الحملة التي شنتها الحكومة