الإفراج عن «سائحة الترامادول» البريطانية

تحرير:وكالات ٢٨ يناير ٢٠١٩ - ٠٢:٣٦ م
لورا بلامر (سائحة الترامادول)
لورا بلامر (سائحة الترامادول)
أعلنت صحيفة "صن" البريطانية، أن السلطات المصرية أطلقت سراح لورا بلامر، أمس الأول الأحد، وهي بريطانية سجنت بعد العثور على أقراص مخدرة في حقيبتها بأحد المطارات، في إطار عفو رئاسي عن نحو 4 آلاف سجين بمناسبة الذكرى الثامنة لثورة يناير وعيد الشرطة، وقالت بلامر، التي حكم عليها بالسجن 3 سنوات، في ديسمبر 2017، بتهمة تهريب 290 قرص ترامادول إلى مصر: "أنا سعيدة للغاية للعودة إلى وطني، كنت أتمنى لو أنني لا أغادر مُرحلة، لكنني أعدكم بأنني لن أطأ بقدمي أي مطار مرة أخرى".
وقالت راشيل، شقيقة بلامر، التي ألقي القبض عليها في أكتوبر 2017 أثناء سفرها إلى منتجع الغردقة على البحر الأحمر، إن السلطات المصرية تستعد لترحيلها إلى بريطانيا، وذلك حسبما نقل موقع "بي بي سي" بالعربية. وزعمت بلامر وقتها، أنها جلبت أقراص الترامادول لصديقها المصري لتخفيف آلام الظهر. ويسمح بتداول الترامادول،