التخطيط: ترشيد دعم الطاقة تم توجيهه للصحة والتعليم

تحرير:رنا عبد الصادق ٣٠ يناير ٢٠١٩ - ١٢:٣٧ م
قالت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، إن انخفاض معدل التضخم إلى 11.1% الشهر الماضي ترتب عليه انخفاض ملحوظ في الأسعار، مؤكدة أن الفترات القادمة ستشهد معدلات تضخم أقل فأقل مع ازدياد القدرة الشرائية بانخفاض التضخم، والذي يسهم بشكل أساسي في جذب المزيد من فرص العمل، مع حصول المواطن على دخل أكبر وسلعة أرخص. وأشارت السعيد إلى أن معدل التضخم كان قد وصل الى أعلى معدل له وهو 33%، لافتة إلى قيام البنك المركزي باتخاذ السياسات النقدية اللازمة.
وتناولت السعيد الحديث حول تحرير سعر الصرف الذي أدى إلى ارتفاع الأسعار، لافتة إلى ارتفاع حجم الواردات حينها مما كان طبيعياً التأثير على الأسعار عند تحرير سعر الصرف وذلك بعد ارتباطه بالعرض والطلب، متابعه أنه قبل تحرير سعر الصرف كان المنتج المستورد من الخارج أرخص من المنتج المحلي وبالتالي كان هناك انحياز