الأزهر يجدد الخطاب الديني بـ«النحت» في معرض الكتاب

تحرير:كريم محجوب ٣٠ يناير ٢٠١٩ - ٠٤:٠٠ م
منحوتات الازهر في معرض الكتاب
منحوتات الازهر في معرض الكتاب
وجود فني ملحوظ هذا العام بركن الأزهر الشريف في قاعة 4 بمعرض القاهرة الدولي للكتاب أبرزها "الرسم الزيتي والرسم على الزجاج والنحت والخط العربي"، وفي هذا الصدد قال هشام الرفاعي، مستشار التربية الفنية بقطاع المعاهد الأزهرية، إن الأزهر الشريف يُبرز الأنشطة الفنية كنوع من أنواع تجديد الخطاب الديني طبقًا للتعليمات الدينية الوسطية، بجانب تقديم ورش عمل مجانية لتعليم تلك الفنون للزائرين، وأن هذا يعد العام الثاني للوجود الفني الأزهري بالمعرض. وأضاف الرفاعي أن تلك الأعمال والمنحوتات هي من صُنع طلاب الأزهر بمساعدة المشرفين من داخل القطاع.
وبالسؤال عن الموقف الديني من الأعمال الفنية خاصة النحت في أعمال الأزهر، توجهنا لركن الفتوى الموجود أيضًا داخل المعرض لكن لم نحصل على فتوى أو إجابة في هذا الشأن.  قمنا بالتواصل مع مركز الأزهر العالمي للفتوى وسؤال المتخصص أجاب عن الموقف الديني لهذه الأعمال، وأكد أن هناك اختلافا في هذا الشأن، وقال